بوابة مدرسة طوخ دلكة الثانوية

مدرسة طوخ دلكه الثانوية - إدارة تلا التعليمية - محافظة المنوفية
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 بنك اسئلة الصف الثانى الثانوى النموذج الرابع

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
abdel7medm
مدير عام المنتدى


عدد الرسائل : 53
العمر : 52
رقم العضوية : 3
تاريخ التسجيل : 10/12/2008

مُساهمةموضوع: بنك اسئلة الصف الثانى الثانوى النموذج الرابع   الإثنين أبريل 26, 2010 8:54 am

أولاً : النصوص : من نص : (جنة الحسن) : أأرحَلُ من مصرٍوَطِـيبِ نَعيمِهَا؟ فأي مكانٍ بَعْدَها لِيَ شائقُ؟
وكيفَ وقَدْ أَضْحَتْ من الحُسْنِ جَنَّةً زرَابِيُّها مَبـْثُوثَةٌ والنَّمارِقُ؟
وإخوانُ صِدْقٍ يجمعُ الفضلُ شَمْلَهُمْ مجَالسُهم ممَّا حَوَوْهُ حدائِقُ


(أ) - اختر الإجابة الصحيحة مما بين القوسين :
- مضاد (
أرحل) : (أسكن - أقيم - أجلس)
- مفرد (
نمارق) : (نميرق - نمرق - نمرقة)
- معنى (
زرابيها) : (حظائرها - مراتبها - وسائدها)
- (
حووه) المقصود بما حووه هنا Sadالعلم-الأدب-الكرم-كل ما سبق)
-(
مجَالسُهم ممَّا حَوَوْهُ حدائِقُ) : (استعارة مكنية - استعارة تصريحية - تشبيه)

(ب) - وصف الشاعر مصر والمصريين بصفات رائعة . وضح .
(جـ) - استخرج من الأبيات :


- تعبيرًا به تأثر بالقرآن الكريم

- تعبيرًا من البيئة المصرية ، وبين ودلالته
(د) - لمَ آثر الشاعر الأسلوب الإنشائي في البيتين الأولين ؟ و الأسلوب الخبري في البيت الثالث ؟
(هـ) - العاطفة المسيطرة على الشاعر عاطفة ........... للوطن الممتزجة بــ ...................................... القاتل على فراقه ، و ...................................... المرجو في العودة إليه مرة أخرى


*********************************************

ثانياً : النحو: (أجمل بالنيل فإنه شريان الحياة للمصريين جميعهم فما أعذب ماءه الذي يغذي أراضي مصر كلها فنعم الأنهار نهر النيل حيث ينشر النماء والخير فيسعد الفلاحون باستخدامهم مياهه في ري أراضيهم الفياضة تربتها بالمزروعات الموفور خيرها ونحن - المصريين - ننعم بالنيل وخيراته فهو من نعم الله - عز وجل - علينا بلا شك فمصر هبة النيل من يشرب من نيلها مرة فلن ينساها أبداً وأي إنسان يزر مصر فسوف يذكرها دائماً بنيلها الخالد ذكره فهو أكثر الأنهار عذوبة فيا أيها الوطني الحفاظ الحفاظ على مياه النيل) .

(أ) - أعرب ما فوق الخط في القطعة :
1 -
شريان : ................................................
2 -
الخالد : .................................................
3 -
عذوبة : ..............................................

(ب) - استخرج من القطعة :
1 - أسلوب إغراء : ......................................
- إعراب المغرى به : ....................................
2 - اسم تفضيل : .........................................
- إعرابــه : .......................................
3 - أسلوب تعجــب : ...............................
- المتعجب منه : ..........................................
4 - أسلوب اختصاص : ..............................
- إعراب المختص : .....................................
5 - صيغة مبالغة عاملة : ...........................
- معمولــها : ...........................................
6 - جواب شرط مقترناً بالفاء: ....................................
7 - توكيداً : ...............................................
- نوعه : ....................................................
8 - أسلوب مدح : .....................................
- المخصوص : .........................................
9 - اسم مفعول عاملاً : ....................................
- إعراب معموله : ....................................
10 - فعلاً مضارعاً منصوباً : ....................................


(جـ) - اجعل الفعل (يشرب) جائز التوكيد بالنون في جملة من عندك ، ثم ممتنعاً في جملة أخرى .
(د) - (تحافظ على ماء النيل) - (تروي أرضك دون عناء) . اربط بين الجملتين بأداة شرط جازمة مناسبة وغير ما يلزم
(هـ) - اجعل (
الغش) مخصوصاً بالذم بطريقتين مختلفتين .
و) -
هات اسم الزمان واسم المكان والمصدر الميمي من الفعل (التقى) في جمل من إنشائك .
1 -
اسم الزمان : ....................................
2 -
اسم المكان : ............ ........ ..................
3 -
المصدر الميمي : ....................................

(ز) - كيف تكشف في معجمك عن كلمتي (اتصال - دائماً) .
*********************

ثالثاً : البلاغة :

قال الشاعر : وكـُلُّ مكـانٍ أَنْتَ فيِه مُبارَكٌ وفى كُلِّ يومٍ فيه عيدٌ ومَوْسِمُ
ولا بَرِحَتْ مصرٌ أحقَّ بيُوسفٍ
من الشَّامِ لكنَّ الحظُوظَ تُقَسَّمُ

(أ) – ماالعاطفة المسيطرة على الشاعر ؟ (ب) - هات من الأبيات السابقة :
1 –
تورية

2 - كناية

3 - استدراكاً ، وبين قيمته المعنوية

(جـ) - ما الغرض الشعري لهذا النص ؟

*******************

ثالثا : " الأدب "
س1 : كانت الحياة العلمية زاخرة على الرغم من الضعف السياسي في العصر العباسي الثاني . وضح .


س2 : اتسم الشعر في العصر العباسي الثاني من حيث أغراضه بالتجديد في الموضوعات القديمة . وضح ذلك مع الاستشهاد

س3 : اذكر الأغراض الشعرية الجديدة التي ابتكرت في العصر العباسي الثاني .

س4 : اذكر مظاهر نهضة النثر في العصر العباسي الثاني .
*******************************

رابعا : " القصة"

س1 (وعجب السلطان من رباطة جأش الغلام وتهلله للموت وتقدم يحرض رجاله ويجمع صفوفهم ويقاتل بنفسه والأمير الصغير وراءه على جواده ، فلما رأى المسلمون ذلك دبت فيهم الحمية فقاتلوا دون السلطان قتالا عنيفا) .
(أ) - (
رباطة الجأش - الحمية - جواده) هات مرادف الأولى والثانية ، و جمع الثالثة في جمل من عندك

(ب) - أين كانت المعركة الأخيرة التي شارك فيها جيش الخلاص ؟ ومم تكوّن ذلك الجيش ؟
(جـ) - كان لأهل بخاري و سمرقند أكبر الأثر في نصرة المسلمين في هذه المعركة ... وضح ذلك.
(د)- من الذي قتل ابن جنكيز خان ؟ و بم توعد جنكيز خان المسلمين حين ذلك ؟

(د)- علل:

1- عدم خروج جنكيز خان للانتقام من هزيمة جيشه في سهل (
مرو) ومقتل ابنه .

2- هجوم جلال الدين على بلاد الملك الأشرف أولاً.

3- تباطؤ جلال الدين في الخروج لملاقاة جنكيز خان.

4- اختطاف محمود وجهاد .

(هـ)- صف تغيّر أحوال جلال الدين بعد اختطاف محمود وجهاد .

(و) - " ما أنتم إلا ملائكة بعثهم الله من السماء لتأييد المسلمين ".

(1) - ما الجمال في هذا الأسلوب ؟

(2) - من هم هؤلاء الملائكة ؟ و ماذا فعلوا ؟



س2 (أجهز عليّ وأرحني من الحياة ؛ فلا خير فيها بعد محمود وجهاد ، وأراد الكردي نزع الحربة الناشبة بين الضلوع فلم يستطع ، حتى ساعده جلال الدين وهو يقول : " عجل بموتي حنانيك " ، وسدد الكردي الحربة إلى صدر جلال الدين فدقها فيه . . وجحظت مقلتا جلال الدين ورنا إلى جهة الباب ..)

(أ) - اختر الإجابة الصحيحة مما بين القوسين :
- "
جحظت " مرادفها : { ظهرت - برزت - نظرت - اتسعت }
- "
عجل بموتي " أمر يفيد : { النصح - التنبيه - التهديد - التمني }
- مرادف "
الناشبة " : { النافذة - القوية - المتعلقة - المخترقة}
- جمع "
الحربة " : { الحروب - الحراب - الحرائب - المحاريب }

(ب) - كان جلال الدين راغباً في الموت ، وكان الكردي حريصا على قتله ، وضح الدافع لكل منهما .(جـ)-كيف استطاع الكردي الموتور أن يخدع السلطان ويتمكن من قتله ؟
(د) - كيف كانت نهاية جلال الدين ؟ وهل هي نهاية عادلة ؟ اذكر رأيك.
(هـ) - كيف اختلفت مشاعر الناس نحو موت (جلال الدين) ؟

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
بنك اسئلة الصف الثانى الثانوى النموذج الرابع
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بوابة مدرسة طوخ دلكة الثانوية :: قسم المواد الدراسية :: قسم اللغات :: منتدى اللغة العربية-
انتقل الى: